محليات

جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية تنضم للفهرس السعودي الموحد

صراحة – الرياض: وقّعت جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ممثلةً بعمادة شؤون المكتبات، اتفاقية انضمامها لعضوية الفهرس السعودي الموحد ” فهارس “، مع مكتبة الملك فهد الوطنية.

وتتطلع مكتبة الملك فهد الوطنية من مشروع الفهرس السعودي الموحد (فهارس) إلى بناء مرجعية وطنية لتوحيد الممارسات الفنية، وتوفير الأدوات والآليات المعيارية لذلك، وترشيد الإنفاق المالي الموجّه لاقتناء ومعالجة أوعية المعلومات المتعددة بلغاتها المختلفة من خلال الخدمات المقدمة (الفهرسة التعاونية، وتقاسم المصادر، والإعارة التبادلية، وتنمية المجموعات).

وأكد رئيس قسم الفهرسة والتصنيف بالجامعة وصل الله العتيبي، أن الفهرس السعودي الموحَّد يُعدُّ أحد أهم البرامج في تطوير وخدمة المكتبات ومراكز المعلومات السعودية بمختلف أنواعها، إذْ يقدِّمُ خدماته لكل المستفيدين الأعضاء؛ مما يُعزِّزُ قدرات مكتبة الملك فهد الوطنية على القيام بدورها المأمول منها، حيث تأتي خدمات الفهرس السعودي الموحد في صميم وظيفة المكتبة الوطنية ونظامها الأساسي.

من جانبه أوضح الأمين العام للمكتبة بالإنابة سليمان المسعود، أن انضمام جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية يسهم في تنمية وتزويد قاعدة الفهرس السعودي الموحد بالعديد من العناوين ومصادر المعلومات التي تفيد الباحثين كونه إضافة نوعية ومعرفية، مبيناً أن مكتبة الملك فهد الوطنية تتطلع لأن يسهم الفهرس السعودي الموحد (فهارس) بتأهيل مختلف المكتبات ومؤسسات المعلومات داخل المملكة، وتطوير مواردها البشرية من خلال إعداد وتطوير برامج التدريب والتأهيل والإشراف، وإسهام المملكة الفعال في المشاريع الببليوجرافية الدولية وتنظيم المعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى