المنوعات

لأول مرة.. “روح السعودية” تطلق تقويم الفعاليات والمواسم بفعاليات نوعيّة

صراحة – الرياض:

أعلنت “روح السعودية” الهوية الرسمية للسياحة السعودية، التي تشرف عليها الهيئة السعودية للسياحة، عن إطلاق تقويم الفعاليات والمواسم المزمع إقامتها خلال شتاء السعودية 2021/ 2022، الذي يتضمن عودة مواسم السعوديّة والعديد من الفعاليات النوعيّة والعالميّة التي تقام لأول مرة في المنطقة مما يتيح للمواطنين والمقيمين والزوار فرصاً غير مسبوقة لاستكشاف والاستمتاع بما تزخر به المملكة من وجهات سياحيّة متميّزة ومتنوعة.
ويأتي الإعلان عن تقويم الفعاليات والمواسم استكمالا لحملة “عن سنتين” التي وعدت بعودة المواسم بحجم مضاعف وفعاليات أكبر حجما وأكثر تنوعاً، حيث تضمن التقويم فعاليات مضاعفة خلال الفترة الممتدة من أكتوبر 2021 إلى مارس 2022 لتلبي جميع تطلعات العوائل والأفراد من مختلف شرائح المجتمع بهدف توفير تجربة سياحية استثنائية لزوار المملكة من الداخل والخارج، مع مراعاة الاشتراطات الصحية والتأكد من التزام الجميع بها بالتنسيق مع الجهات المختصة بما يضمن تجربة سياحيّة وترفيهيّة آمنة وسلسة.
ويشمل التقويم عدداً من المواسم والفعاليات من أبرزها: موسم الرياض الذي ينطلق في 20 أكتوبر 2021،المتضمن أكثر من 370 عرضا مسرحيا خليجيا وعربيا وأكثر من 76 حفلة غنائية عربية وعالمية، والعديد من الفعاليات المتميزة الأخرى، بالإضافة إلى لحظات العلا الذي يمتد من أكتوبر 2021 إلى مارس 2022 ويتخلله شتاء طنطورة، بالإضافة إلى عدد من الفعاليات النوعية و العالمية ومنها على سبيل المثال الفورميلا 1، والفورميلا إي، ورالي داكار، وكأس السوبر الإيطالي، وكأس السوبر الإسباني، ومعرض الكتاب، ومعرض الصقور والصيد السعودي الدولي، ومهرجان البحر الأحمر السينمائي، وميدل بيست وغيرها.
وبهذه المناسبة صرح الرئيس التنفيذي للهيئة السعودية للسياحة الجهة المسؤولة عن “روح السعودية” الهوية الرسمية للسياحة في السعودية فهد حميد الدين أن روح السعودية تقدم عبر تقويمها الصادر اليوم حزماً من الفرص الهائلة للاستمتاع بالفعاليات النوعية والعالمية لمختلف الفئات والشرائح في أجواء ممتعة وآمنة، كما أن “تقويم الفعاليات والمواسم” يشير إلى حجم فرص العمل والاستثمار الناجمة عن هذا الحراك السياحي في جميع أنحاء المملكة، والتي تتناغم مع مستهدفات رؤية المملكة 2030″
الجدير بالذكر أن مواسم السعودية قد انطلقت لأول مرة في عام 2019، وأسهمت في دفع عجلة النمو الاجتماعي والاقتصادي عبر حزمة من الفعاليات والأنشطة المتنوعة حول المملكة، محققة العديد من المكتسبات والأرقام والمؤشرات المتميزة، وقد نجحت في جذب أكثر من 50 مليون زيارة، وأسهمت في توليد العديد من فرص الأعمال بالإضافة لما يزيد عن 100 ألف وظيفة دائمة وموسمية، ومن المتوقع أن تسهم الفعاليات والمواسم خلال شتاء 2021/2022 في تحقيق المزيد من النجاحات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com